كوردی عربي بادینی
Kurdî English

أخبار أراء التقارير لقاءات اقتصاد ملتميديا لایف ستایل ثقافة و فنون
×

رئيس حكومة إقليم كوردستان يجتمع مع وكيلة ومساعدَي وزير الخارجية الأمريكي

عقد رئيس حكومة إقليم كوردستان مسرور بارزاني في واشنطن، اليوم الاثنين 26 فبراير/ شباط ، 3 اجتماعات منفصلة مع كل من مساعدة وزير الخارجية الأمريكي لشؤون الشرق الأوسط باربرا ليف، ووكيلة وزارة الخارجية لشؤون الأمن المدني والديمقراطية وحقوق الإنسان عزرا زيا، ومساعد وزير الخارجية لشؤون موارد الطاقة جيفري بيات.

وتناولت الاجتماعات سبل تعزيز العلاقات الثنائية ، ومناقشة حماية حقوق المكونات ، وتعزيز ثقافة التعايش السلمي والحرية الدينية، وتطبيع الأوضاع في سنجار.

كما ناقش رئيس الحكومة مع المسؤولين الأمريكيين ملف إعادة استئناف تصدير نفط إقليم كوردستان، بالإضافة إلى سبل تطوير قطاع الطاقة في الإقليم.

يذكر ان رئيس حكومة إقليم كوردستان كان قد اجتمع مساء اليوم مع وزير الخارجية الأمريكي أنتوني بلينكن ، في أولى اجتماعاته الرسمية في العاصمة الامريكية واشنطن.

وقال وزير الخارجية الأمريكي أنتوني بلينكن، في مستهل الاجتماع ، إن بلاده ملتزمة بمواصلة شراكتها مع إقليم كوردستان.

مضيفاً ، إن "للولايات المتحدة شراكة طويلة الأمد مع إقليم كوردستان، تتمثل بالقيم والمصالح والتضحيات المشتركة والتاريخ المشترك".

مردفاً ، أن "الولايات المتحدة ملتزمة بمواصلة شراكتها مع إقليم كوردستان"، مشيراً ، الى انه "عمل لسنوات عديدة في هذا المجال، ويُولي به اهتماماً كبيراً".

الوزير بلينكن اكد على أن "دعم الولايات المتحدة لحكومة إقليم كوردستان سيتواصل ، وخلال لقاءاتهم مع رئيس الوزراء مسرور بارزاني يؤكدون على أهمية شراكتهم مع إقليم كوردستان".

وزير الخارجية الأمريكي ، شدد على أن "إقليم كوردستان منطقة نموذجية في الشرق الأوسط، والولايات المتحدة ضمن ذلك الإطار تُقدّر شراكتها مع إقليم كوردستان".

كما أوضح ، بالقول أن "حكومة إقليم كوردستان تُشكّل عاملاً للاستقرار في المنطقة، ولها أهمية بالنسبة للولايات المتحدة الأمريكية ".

وتابع الوزير بلينكن ، أن "الولايات المتحدة وإقليم كوردستان قطعا معاً العديد من المراحل، إضافةً إلى أنهما تغلباً معاً على الأوضاع الصعبة"، مشيراً إلى أن "هذه المرحلة أيضاً لا تخلو من وجود المشاكل والتحديات".

مؤكداً ،  أنه "من المهم بالنسبة للولايات المتحدة الأمريكية أن يكون إقليم كوردستان ناجحاً، إضافةً إلى ضرورة أن يكون الكورد متحدين وعلى وفاق".

 من جانبه، أعرب رئيس حكومة إقليم كوردستان مسرور بارزاني خلال الاجتماع ، عن شكره لوزير الخارجية الأمريكي على دعوته ، معبراً عن سعادته بزيارة واشنطن ولقاءه الوزير بلينكن ، مشيراً إلى أن "إقليم كوردستان فخور بشراكته مع الولايات المتحدة " لافتاً الى ان "الجانبين قطعا معاً العديد من المراحل الصعبة"، موجهاً شكره وامتنانه للولايات المتحدة على مواصلة دعمها ومساندتها لإقليم كوردستان .

رئيس الوزراء مسرور بارزاني ، قال أن "إقليم كوردستان يواجه العديد من التحدّيات، ويعتزمون مناقشة هذه المسائل في اجتماعاتهم مع المسؤولين الأمريكيين".

موضحاً ، أن " لقاءاتهم تهدف إلى بحث التحدّيات والتطورات في العراق والمنطقة ، فضلاً عن العلاقات الثنائية بين الولايات المتحدة الأمريكية وإقليم كوردستان".

وكان مسرور بارزاني، وصل مساء  السبت ، إلى العاصمة الأميركية واشنطن، تلبية لدعوة رسمية من الإدارة الامريكية.

ويرافق رئيس الحكومة وفد حكومي مكون من وزير البيشمركة ومسؤول دائرة العلاقات الخارجية وعدد آخر من المسؤولين الحكوميين ، حيث سيعقد سلسلة اجتماعات مع كبار المسؤولين الأميركيين في البيت الأبيض، ووزارة الخارجية ، والكونغرس.

وستتمحور الاجتماعات حول سبل توثيق العلاقات الثنائية بين إقليم كوردستان والولايات المتحدة، بالإضافة إلى بحث آخر مستجدات وتطورات العراق والمنطقة.