كوردی عربي فارسى
Kurdî Türkçe English

أخبار أراء التقارير لقاءات اقتصاد ملتميديا لایف ستایل ثقافة و فنون
x

(بالفيديو والصور) معلمون يضربون عن التدريس في الشدادي احتجاجا على تدني قيمة رواتب الإدارة الذاتية

أضرب معلمون عن التدريس حتى زيادة رواتبهم بنسبة ١٠٠% في منطقة الشدادي في الريف الجنوبي لمدينة الحسكة بغربي كوردستان (كوردستان سوريا).

وجاء في بيان قرأه مدرسون في مدينة الشدادي ، أنه  "لن يتم فتح المدارس بشكل عام في المدينة وقراها حتى صدور قرار بزيادة الرواتب بنسبة 100%".

ونظم المعلمون وقفة احتجاجية أمام المجمع التربوي في مدينة الشدادي تنديدا بتدني قيمة الرواتب التي يتقاضونها شهريا والتي لا تتجاوز قيمة أعلاها الـ ٦٠ دولار أمريكي.

وقال أحد المعلمين المشاركين في الوقفة الاحتجاجية لـ (باسنيوز): أنه "رغم تلقينا تهديدات بالتعرض للمحاسبة إلا أننا نفذنا الإضراب وسوف نستمر فيه لغاية تنفيذ مطالبنا وفي مقدمتها تحسين ظروفنا المعيشية عبر زيادة الرواتب بنسبة ١٠٠%".

وشارك في الإضراب أكثر من ١٠٠ مدرس من منطقة الشدادي ومركدة والدشيشة والقرى المحيطة بها ، بحسب المصدر.

وأوضح معلم المدرسة ، إن " الراتب الحالي لا يكفي لتوفير الاحتياجات الأساسية لعائلة مكونة من 4 افراد لمدة أسبوع واحد وسط الارتفاع الكبير في اسعار كافة المواد والبضائع. "

مضيفاً " إلى جانب مهنة التعليم يعمل اغلب المدرسين في أعمال إضافية منها البناء والعتالة وكذلك تعمل النساء في الخياطة أو أعمال أخرى لتوفير لقمة العيش لعوائلهن".

وتعاني المناطق الجنوبية للحسكة من ظروف معيشية وخدمية صعبة جراء تهميش الإدارة الذاتية التابعة لحزب الاتحاد الديمقراطي (PYD) لهذه المناطق بحسب السكان المحليين.

وخرجت في مدينة الشدادي منذ مطلع العام الجاري عدة مظاهرات منددة بسوء الخدمات وارتفاع الأسعار قطع خلالها المتظاهرون الطرق الرئيسية في البلدة.