الثروات الطبيعية : للسيطرة على ارتفاع الأسعار .. ضخ 3 ملايين لتر من البنزين المُدعّم لاسواق إقليم كوردستان
كوردی عربي فارسى
Kurdî Türkçe English

أخبار أراء التقارير لقاءات اقتصاد ملتميديا لایف ستایل ثقافة و فنون
x

الثروات الطبيعية : للسيطرة على ارتفاع الأسعار .. ضخ 3 ملايين لتر من البنزين المُدعّم لاسواق إقليم كوردستان

بهدف السيطرة على ارتفاع أسعار وقود السيارات (البنزين) وتخفيضها ، أكدت وزارة الثروات الطبيعية في حكومة إقليم كوردستان ، اليوم السبت ، ضخ 3 ملايين لتر من البنزين لاسواق إقليم كوردستان من 3 مصادر مختلفة.

بيان من الوزارة ، طالعته (باسنيوز) نقل عن الوزير كمال محمد صالح ، ان الاستهلاك اليومي لإقليم كوردستان من البنزين يبلغ 5 ـ 6 ملايين لتر ، موضحاً ان وزارة الثروات الطبيعية في حكومة إقليم كوردستان توفر هذه الكمية لاسواق إقليم كوردستان من 3 مصادر مختلفة  . مبيناً بالقول مليون لتر من مصفى شركة كار ، ومليون و50 الف لتر وفق اتفاق بين وزارة الثروات الطبيعية ووزارة النفط العراقية ، لافتاً الى ان بقية الكمية يتم استيرادها من خارج الإقليم .

مشيراً ، الى ان الكمية التي تأتي من العراق توقفت منذ 45 يوماً ، كما ان أسعار البنزين قد ارتفعت على مستوى العالم ، بالإضافة لزيادة الطلب عليه في الداخل العراقي.

وتابع وزير الثروات الطبيعية ، بالقول انه بناء على توصية من رئيس حكومة إقليم كوردستان مسرور بارزاني ومن اجل المصلحة العامة والسيطرة على الأسعار ، منح مجلس الوزراء صلاحيات إضافية للوزارة لاتخاذ قرارات بشأن موضوع البنزين ، منها توفير مليوني لتر لاربيل ودهوك ، واكثر من مليون لتر للسليمانية وحلبجة ، لافتاً الى الاتفاق مع احدى الشركات لتوفير 2 الى 3 ملايين لتر إضافي.

وأشار وزير الثروات الطبيعية  الى ان من المتوقع ضخ 3 ملايين لتر من البنزين المدعوم لاسواق إقليم كوردستان ، موضحاً ان قيمة كل لتر على الحكومة هي 1200 دينار وستدعمها الحكومة بـ 400 دينار لكل لتر لتخفيض السعر الى 800 دينار ، وبذلك فإن الحكومة ستخصص مليار و200 دينار يومياً لدعم 3 ملايين لتر من البنزين.

 هذا وكان رئيس حكومة إقليم كوردستان مسرور بارزاني، وجّه خلال اجتماع الحكومة الذي عقد ،الأربعاء، وزارةَ الثروات الطبيعية والجهات المعنية بحل مشكلة ارتفاع أسعار البنزين في أسرع وقت، مع السماح باستيراد مادة البنزين وبما يتوافق مع التعليمات ذات الصلة، أعلنت وزارة المالية والاقتصاد في الإقليم إجراءاتها استناداً إلى كتاب مجلس الوزراء، كما أشارت إدارة منفذ برويزخان إلى رفع الرسوم والجمارك على استيراد البنزين ابتداءً من يوم الجمعة.

وذكرت إدارة منفذ برويزخان في بيان، إمكانية استيراد مادة البنزين بدون دفع الضرائب والرسومات، مع تقديم كافة التسهيلات اللازمة.

كما أوضحت وزارة مالية واقتصاد الإقليم في أمر وزاري، أنه استناداً إلى كتاب مجلس الوزراء ذي الرقم (1682) ومن أجل تحقيق المصلحة العامة وتخفيض سعر البنزين تقرر ما يلي:

1- إعفاء استيراد البنزين من الضرائب والرسوم الجمركية كافة، مع الأخذ بنظر الاعتبار جودة المنتج.

2- تخفيض الرسوم الإدارية على تصدير واستيراد الثروات الطبيعية فيما يخص مادة البنزين ليكون 7 دولارات لكل طن.

3- منح فرص متساوية لجميع الأطراف فيما يتعلق باستيراد البنزين بدون تمييز ومكافحة الاحتكار، مع الأخذ بنظر الاعتبار جودة المنتج.

4- تدخل هذه القرارات حيز التنفيذ ابتداءً من 17 حزيران 2022، وحتى 31 كانون الأول 2022.