رئيسة ‹مسد›: لدينا التزام أخلاقي تجاه PKK لكن لا عداوة لدينا تجاه تركيا
كوردی عربي فارسى
Kurdî Türkçe English

أخبار أراء التقارير لقاءات اقتصاد ملتميديا لایف ستایل ثقافة و فنون
x

رئيسة ‹مسد›: لدينا التزام أخلاقي تجاه PKK لكن لا عداوة لدينا تجاه تركيا

أعلنت الرئيسة التنفيذية لمجلس سوريا الديمقراطية ‹مسد› إلهام أحمد، اليوم الاثنين، عن استعداد قوات سوريا الديمقراطية للحوار مع تركيا وحل كافة الخلافات معها بالطرق السلمية والحوار، معتبرة أن قوات سوريا الديمقراطية ‹قسد› لديها «التزام أخلاقي» تجاه حزب العمال الكوردستاني PKK.

وقالت أحمد في تصريحات من واشنطن تابعتها (باسنيوز)، إن «قوات سوريا الديمقراطية مستعدة للحوار مع تركيا وحل كافة الخلافات معها بالطرق السلمية والحوار، وذلك مقابل ضمان معالجة ملفات مرتبطة بالشعب الكوردي والأراضي السورية المحتلة تركياً مثل عفرين وسري كانيه (رأس العين) وكرى سبي ( تل أبيض)».

ودعت إلهام أحمد المجتمع الدولي إلى «ضمان حوار منفتح وشامل بين الكورد في تركيا والحكومة التركية»، لافتة إلى «قدرة مثل هذا التفاهم على إرساء استقرار وأمان بعيدي المدى في المنطقة».

وحول علاقة ‹قسد› مع PKK، قالت إلهام أحمد إنه «من المهم تذكّر أن PKK تأسس أصلاً للدفاع عن حقوق الكورد المضطهدين في تركيا، كما كان هدفه إرساء نوع من الديمقراطية في تركيا ليستفيد منها الكورد وباقي المكوّنات التي تعاني من القمع».

ورأت أن «PKK واجه الإرهاب والتطرف في عدة مناطق يتواجد فيها الكورد وقدموا أغلى ما لديهم بما في ذلك أجزاء من أجسادهم»، مشيرة إلى أن ذلك يضعهم أمام «موقف أخلاقي تجاه الحزب».

وأردفت أحمد قائلة: «أما نحن في شمال وشرق سوريا، سوريون من مختلف الخلفيات والتوجّهات ونحكم جزءاً من أراضي سوريا ولا عداوة لدينا تجاه تركيا».

كما انتقدت أحمد «تزمّت مواقف النظام السوري وتمسّكه بمركزية سوريا»، مشددة على «ضرورة تعاون كل من أمريكا وروسيا في مسألة الحوار مع النظام ودفعه للقبول بإشراك أطراف سياسية أخرى».