مسؤول حكومي: لا إصابات في الهجوم على مطار أربيل
كوردی عربي فارسى
Kurdî Türkçe English

أخبار أراء التقارير لقاءات اقتصاد ملتميديا لایف ستایل ثقافة و فنون
x

مسؤول حكومي: لا إصابات في الهجوم على مطار أربيل

مكافحة الإرهاب: الهجوم تم بطائرتين مسيرتين مفخختين

من أمام مطار أربيل بعد الهجوم

أكد مسؤول العلاقات الإعلامية الخارجية في حكومة إقليم كوردستان، الأحد، عدم وقوع أي إصابات في الهجوم الذي استهدف مطار أربيل الدولي، فيما كشف جهاز مكافحة الإرهاب بإقليم كوردستان، أن الهجوم تم بطائرتين مسيرتين مفخختين.

وقال لاوك غفوري عبر تويتر: «تم استهداف مطار أربيل الدولي بطائرة مسيرة، ولم يبلغ عن وقوع إصابات ولا تتوفر معلومات أخرى حتى الآن»، مشيراً إلى أن «قوات الأمن تحقق في الحادث».

وأضاف «كانت الطائرة المسيرة تحمل عبوات ناسفة وانفجرت بعيدًا عن مطار أربيل الدولي. ولم ترد أنباء عن وقوع إصابات».

وشدد غفوري، أن «أي معلومة تتعلق بسقوط ضحايا أو انفجارات داخل مطار أربيل الدولي، أو إشاعات عن خسائر في صفوف قوات التحالف، هي أخبار كاذبة ومزيفة». لافتاً إلى أن «التحقيقات جارية من قبل قوات الأمن الكوردية لمعرفة المزيد عن الحادث».

وأكد أن «مطار أربيل الدولي مفتوح والرحلات مستمرة بشكل اعتيادي»، وقال: «أي شائعات حول إغلاق المطار هي أخبار كاذبة».

فيما كشف جهاز مكافحة الإرهاب في إقليم كوردستان في بيان لاحق، أن الهجوم على مطار أربيل تم بطائرتين مسيرتين مفخختين، وأن الهجوم لم يسفر عن أية إصابات.

وكان جهاز مكافحة الإرهاب بإقليم كوردستان قد أكد في بيان مقتضب، تعرض مطار أربيل الدولي لهجوم بطائرات مسيرة، بعد سماع سلسلة انفجارات قوية في العاصمة أربيل.

ومنذ العام الماضي، تعرض مطار أربيل الدولي للعديد من الهجمات بالصواريخ والطائرات المسيرة، التي انطلقت معظمها من مناطق سيطرة ميليشيات الحشد الشعبي، والتي أسفرت بعضها عن سقوط ضحايا.