اجتماع أستانا يجدد رفضه "الحكم الذاتي" شمال شرق سوريا و"المخططات الانفصالية" شرق الفرات
كوردی عربي فارسى
Kurdî Türkçe English

أخبار أراء التقارير لقاءات اقتصاد ملتميديا لایف ستایل ثقافة و فنون
x

اجتماع أستانا يجدد رفضه "الحكم الذاتي" شمال شرق سوريا و"المخططات الانفصالية" شرق الفرات

أعلنت كل من روسيا وتركيا وإيران في ختام جولة جديدة من المفاوضات بـ"صيغة أستانا"، اليوم الخميس، رفضها للحكم الذاتي في غربي كوردستان(كوردستان سوريا)، وما وصفتها بـ "المخططات الانفصالية" في شرق الفرات ، مشددة على ضرورة عودة العائدات النفطية في شرق الفرات إلى النظام السوري.

وقالت الدول الضامنة في بيان طالعته (باسنيوز): إن" الدول الضامنة بحثت المستجدات في شمال شرقي سوريا واتفقت على أنه لا يمكن إحلال الأمن والاستقرار على المدى الطويل في المنطقة إلا على أساس الحفاظ على سيادة سوريا ووحدتها الترابية".

وشددت الدول الضامنة ، على ضرورة رفض ما سمتها بـ" كافة المحاولات الرامية إلى فرض أمور واقعة جديدة على الأرض بما في ذلك مبادرات غير قانونية بخصوص الحكم الذاتي تطرح تحت ذريعة محاربة الإرهاب".

كما أكدت تصميمها على مواجهة ما وصفتها بـ "المخططات الانفصالية في شرق الفرات التي تستهدف نسف وحدة سوريا وتشكل خطرا على الأمن القومي للدول المجاورة".

كما جددت روسيا وتركيا وإيران رفضها " للاستيلاء على العوائد من المبيعات النفطية وقالت يجب أن تعود إلى الجمهورية العربية السورية" وفق لهجة البيان.

كما ادانت الدول الضامنة الهجمات العسكرية الإسرائيلية المتواصلة على سوريا والتي قالت انها "تخالف القانون الدولي والقانون الإنساني الدولي وسيادة سوريا ودول جوارها وتهدد استقرار وأمن المنطقة، وتدعو إلى وضع حد لها".