PKK جنّد 3 آلاف قاصر من غربي كوردستان منذ 2011
كوردی عربي فارسى
Kurdî Türkçe English

أخبار أراء التقارير لقاءات اقتصاد ملتميديا لايف ستايل الرياضة ثقافة و فنون
×

PKK جنّد 3 آلاف قاصر من غربي كوردستان منذ 2011

كشف مصدر كوردي سوري مطلع، اليوم السبت، أن حزب العمال الكوردستاني PKK جند الآلاف من أبناء غربي كوردستان (كوردستان سوريا)، بينهم ما يقارب 3000 قاصر/ة وأرسلهم إلى معسكراته في جبال قنديل ومنطقة شنگال (سنجار) في إقليم منذ اندلاع الثورة السورية، عام 2011.

المصدر الذي رفض الكشف عن هويته، قال لـ (باسنيوز)، إن «PKK بعد أن شكّل تنظيمات له في غربي كوردستان مثل اتحاد الشبيبة الثورية (جوانن شورش كر) واتحاد ستار للمرأة ووحدات حماية الشعب والمرأة، ومنظمات أخرى تعمل في الخفاء والإشراف عليها بشكل مباشر، جند الآلاف من أبناء غربي كوردستان».

وأضاف أن «من بين هؤلاء المجندين قرابة 3000 قاصر/ة، أرسلهم إلى معسكراته في قنديل وشنگال ما عدا عن ما تقوم به قوات سوريا الديمقراطية (قسد) لصالح معاركها في سوريا».

وأشار المصدر إلى أن «PKK يستمر بخطف الأطفال في كافة أجزاء كوردستان ولا يولي أي اهتمام لنداءات المنظمات الإنسانية والحقوقية الدولية والمحلية وذوي هؤلاء الأطفال».

ولفت إلى أن «PKK لا يجند القصر في غربي كوردستان وحدها، بل يستمر في كافة أجزاء كوردستان، وخاصة في شنگال، حيث جند المئات من أبناء الإيزيديين منذ هجوم تنظيم داعش على المنطقة».

وأكد المصدر، أن «عمليات التجنيد التي يقوم بها PKK تسببت بنزوح عشرات آلاف العائلات من غربي كوردستان وترك ديارهم باتجاه إقليم كوردستان وتركيا وأوروبا».

وكانت منظمة ‹هيومن رايتس ووتش› وثقت في أوقات سابقة، حالات جندت فيها مجموعات مسلحة مرتبطة بـ PKK أطفالا في شنگال وفي إقليم كوردستان رغم تعهد قادة تلك الجماعة بإنهاء هذه الممارسات.

 وعلى الرغم من توقيع ‹قسد› اتفاقية مع الأمم المتحدة لمنع تجنيد الأطفال، فإنّ هذا النشاط مستمر في مناطق سيطرتها من قبل ماتسمى بـ ‹الشبيبة الثورية› التابعة لـ PKK، ويطال القاصرين من الذكور والإناث، في تغاضٍ عن مناشدات الأهالي واستيائهم.

يذكر أن ما تسمى بالشبيبة الثورية خطفت عشرات الأطفال الكورد في غربي كوردستان منذ بداية العام الجاري، وساقتهم إلى معسكرات الحزب في قنديل وشنگال.