متواصلة لليوم الثالث .. ارتفاع حصيلة قتلى تظاهرات منبج ضد التجنيد الاجباري الى 5 والجرحى 35
كوردی عربي فارسى
Kurdî Türkçe English

أخبار أراء التقارير لقاءات اقتصاد ملتميديا لايف ستايل الرياضة ثقافة و فنون
×

متواصلة لليوم الثالث .. ارتفاع حصيلة قتلى تظاهرات منبج ضد التجنيد الاجباري الى 5 والجرحى 35

أكدت مصادر محلية سورية ، اليوم الأربعاء ، أن حصيلة المواجهات بين قوى الأمن الداخلي التابعة لقوات سوريا الديمقراطية(قسد) والمتظاهرين في مدينة منبج وريفها (60 كم غربي كوباني) ارتفعت إلى 5 قتلى وأكثر من 35 جريحا، وسط استمرار التظاهرات في ريف المدينة ضد حملة التجنيد الاجباري رغم حظر التجوال الذي فرضته الإدارة الذاتية في منبج (مجلس منبج العسكري)، ومحاولات التهدئة من قبل وجهاء العشائر في المنطقة.

وقالت مصادر محلية من المدينة لـ(باسنيوز) إن "حصيلة القتلى نتيجة المواجهات بين قوى الأمن والمتظاهرين أرتفعت إلى 5 قتلى فضلاً عن إصابة أكثر من 35 شخصا حيث رفض المتظاهرون قانون التجنيد الإجباري الذي تفرضه قوات سوريا الديمقراطية على المنطقة".

No description available.

وواصل المتظاهرون ، اليوم الأربعاء ، لليوم الثالث على التوالي احتجاجاتهم في ريف المدينة حيث قاموا بقطع طريق حلب منبج القديم، في ريف المدينة الغربي وقاموا بإحراق سيارة قديمة وإطارات احتجاجا على استخدام (قسد) العنف ضد المتظاهرين".

No description available.

واجتمع اليوم عدد من وجهاء عشائر المنطقة في قرية الهدود بريف منبج للتباحث بشأن التطورات الأخيرة في المنطقة وإصدار بيان رسمي يحددون فيه مطالب سكان المنطقة.

بدوره، طالب مجلس منبج العسكري(أحد فصائل سوريا الديمقراطية) في مدينة منبج اليوم ، الأهالي بتوخي "الحيطة والحذر" من ماسماها بـ "خلايا شاذة" قال انها مرتبطة بأجندات خارجية "تستغل مطالبهم المحقة"، متهمة النظام وتركيا بالوقوف وراء الاحتجاجات.

No description available.

وتعد هذه الاضطرابات هي الأكثر دموية التي تعم المدينة التي تسكنها أغلبية عربية منذ أن سيطرت (قسد) عليها قبل 5 أعوام بعد طرد تنظيم داعش منها.

وكانت قوى الأمن التابعة للإدارة الذاتية  قامت ، يوم أمس الثلاثاء ، بإطلاق النار باتجاه المتظاهرين بالقرب من حاجز قرية الخطاف في ريف المدينة، لتفريقهم ، ما أسفر عن  قتيل ووقوع عدد من الجرحى.

No description available.

 ويأتي الإضراب والتظاهرات الاحتجاجية استجابة لدعوة أطلقها ناشطون، يوم الأحد، في مناطق سيطرة قوات سوريا الديمقراطية احتجاجا على تردي الخدمات وحملة التجنيد الاجباري .