مصدر يكشف : موجة اغتيالات جديدة تطال الناشطين .. هذه أهدافها !
كوردی عربي فارسى
Kurdî Türkçe English

أخبار أراء التقارير لقاءات اقتصاد ملتميديا لايف ستايل الرياضة ثقافة و فنون
×

مصدر يكشف : موجة اغتيالات جديدة تطال الناشطين .. هذه أهدافها !

أكد مصدر سياسي مطلع في محافظة بابل (مركزها الحلة) ، اليوم الاحد، عن وجود معلومات كانت قد تحدثت عن وجود مخطط لحملة وموجة اغتيالات جديدة ستطال الناشطين مع اقتراب موعد الانتخابات ، لها اهداف متعددة ، وقد بدأت باغتيال الناشط إيهاب الوزني وسط كربلاء ، فجر اليوم الاحد .

وأوضح المصدر ، مشترطاً عدم الكشف عن هويته ، لـ(باسنيوز) ، ان "موجة الاغتيالات تهدف الى قمع التحركات المستقبلية التي يتوقع ان تنطلق مع الانتخابات او بعد اجراءها احتجاجاً على نتائجها والتشكيك بها ورفضها من خلال استهداف الناشطين المؤثرين " ، مضيفاً " كما تهدف الى اسكات أصوات الناشطين قبيل الانتخابات واحراج حكومة الكاظمي وزعزعة الاستقرار السياسي والأمني".

 وأوضح المصدر ، ان " الناشطين المدنيين اتخذوا منذ يوم أمس إجراءات احترازية للحفاظ على سلامتهم منها تغيير أماكن السكن والسفر الى محافظات أخرى لاسيما التوجه نحو إقليم كوردستان مع ادراكهم بان الحكومة لا ترغب او عاجزة عن توفير الحماية لهم من الميليشيات المرتبطة بايران".   

وكان مسلحون "مجهولون" اغتالوا فجر اليوم الأحد ، احد ابرز ناشطي الحراك الشعبي في محافظة كربلاء ، جنوب العراق .

المسلحون ، اطلقوا النار على الناشط  إيهاب جواد الوزني رئيس تنسيقية كربلاء للحراك المدني ، أمام منزله وسط المدينة .

وتعرض العشرات من النشطاء في العراق خلال الفترات السابقة لعمليات خطف واغتيال، على خلفية مشاركتهم في الحراك الشعبي والتظاهرات المطالبة بالخدمات والإصلاح ومحاربة الفساد ، والحد من النفوذ الخارجي ، خصوصاً الإيراني في العراق.