بعد تعذيب إمام جامع "حتى الموت" .. محاكمة ضابط بالجيش العراقي وطرده من الخدمة
كوردی عربي فارسى
Kurdî Türkçe English

أخبار أراء التقارير لقاءات اقتصاد ملتميديا لايف ستايل الرياضة ثقافة و فنون
×

بعد تعذيب إمام جامع "حتى الموت" .. محاكمة ضابط بالجيش العراقي وطرده من الخدمة

اصدر مجلس القضاء الاعلى، اليوم الاثنين، توضيحا بشأن ما تم تداوله عن محاكمة ضابط بالجيش العراقي وطرده من الخدمة لقيامه بقتل عنصر بتنظيم "داعش"، مؤكدا أن الحقيقة هي خلاف ذلك.

وذكر المجلس في بيان طالعته (باسنيوز)، انه "بخصوص ما تم تداوله بشأن محاكمة ضابط وطرده من الخدمة لقيامه بقتل داعشي، نبين ان محكمة جنايات نينوى أصدرت حكمها في الثامن من نيسان الماضي، المتضمن إدانة المتهم المذكور ومتهمين اخرين وفق احكام المادة 410 من قانون العقوبات عن جريمة الضرب المفضي الى الموت والحكم عليهم بالسجن لمدة خمسة سنوات وشهر واحد".

وأضاف أن "حيثيات الحكم تتلخص بان المدان قام باعتقال امام وخطيب احد الجوامع في نينوى دون مذكرة قبض او قرار تفتيش واقتياده الى مقر السرية الخاصة والتحقيق معه والقيام بتعذيبه مما تسبب بوفاته".

ولفت إلى أن "المجلس التحقيقي الذي اجرته قيادة الفرقة عشرين بالجيش العراقي والذي اثبت مقصرية الضابط اضافة الى تقرير الطب العدلي الذي اكد تعرضه الى التعذيب"، مشيرا إلى أن "الحكم لم يكتسب درجة البتات لوقوع الطعن التمييزي عليه".