وزير داخلية إقليم كوردستان : نبحث مع العراق والتحالف وضع حد للاعتداءات الإرهابية على الاقليم
كوردی عربي فارسى
Kurdî Türkçe English

أخبار أراء التقارير لقاءات اقتصاد ملتميديا لايف ستايل الرياضة ثقافة و فنون
×

وزير داخلية إقليم كوردستان : نبحث مع العراق والتحالف وضع حد للاعتداءات الإرهابية على الاقليم

اتفاق شنگال لم يُنفذ وPKK مصدر للمشاكل على الحدود

قال وزير الداخلية في حكومة إقليم كوردستان ريبر احمد ، اليوم الثلاثاء ، ان اتفاق التطبيع في شنگال (سنجار) لم يُنفذ بعد والجماعات المسلحة التي كانت متواجدة في المدينة مازالت فيها ولم تخرج ، مطالباً الجهات المعنية والأمم المتحدة بالتنسيق مع حكومة إقليم كوردستان لتنفيذ بنود الاتفاق.

الوزير احمد كان يتحدث في مؤتمر صحفي على هامش افتتاح المبنى الجديد لمديرية الجوازات والإقامة في العاصمة أربيل .

وحول الهجوم الإرهابي الأخير على مطار أربيل الدولي ، جدّد وزير الداخلية ادانته للهجوم ، مضيفاً انه "عمل إرهابي ندينه والتحقيقات حول الجهة التي تقف وراءه مازال مستمراً" . وتابع " ان الخطير في هذا الهجوم هو استخدام مسيرة في تنفيذها .. الارهابيون لايعجبهم التقدم والاستقرار السائد في إقليم كوردستان كما انهم استهدفوا قوات التحالف" ، مردفاً "نبحث مع التحالف والحكومة العراقية كيفية وضع حد لمثل هذه الاعتداءات وان لايكون إقليم كوردستان ضحية للصراعات الدائرة في العراق".

ومعلقاً على الوضع في المناطق الحدودية لإقليم كوردستان مع تواجد حزب العمال الكوردستاني PKK فيها ، قال وزير الداخلية ريبر احمد ، ان " PKK يتسبب في إثارة المشاكل في تلك المناطق وينقل صراعه الى داخل العراق وإقليم كوردستان ودائماً مانطالبهم بإبعاد هذه المشاكل عن العراق والاقليم " ، مشيراً الى الحادث الأخير في منطقة سيدكان الحدود الحدودية واصابة مواطن في انفجار لغم زرعه PKK.   

هذا وقال الوزير احمد ان المبنى الجديد لمديرية الجوازات والإقامة ستقدم خدماتها للمواطنين وتنجز معاملاتهم بعيداً عن الروتين وفي وقت اقصر وتسهيلات اكبر . لافتاً الى ان افتتاح المبنى الجديد يأتي في اطار الإصلاحات الجارية في مجال تقديم الخدمات للمواطنين ، مشدداً على استمرار عملية الإصلاح في كل مفاصل وزارة الداخلية الإدارية والمالية والخدمية .