خبير أمني: هجوم الميليشيات على السعودية سوف يتكرر.. مرتبط بمناورات الجيش الإيراني
كوردی عربي فارسى
Kurdî Türkçe English

أخبار أراء التقارير لقاءات اقتصاد ملتميديا لايف ستايل الرياضة ثقافة و فنون
×

خبير أمني: هجوم الميليشيات على السعودية سوف يتكرر.. مرتبط بمناورات الجيش الإيراني

أكد الخبير الأمني أعياد الطوفان، اليوم الجمعة، أن هجوم الميليشيات العراقية الموالية لإيران على السعودية من خلال الطائرات المسيرة لم يكن الأول من نوعه، حيث سبق وأن قصفت تلك الميليشيات مصافي ومخازن بقيق السعودية من داخل الأراضي العراقية.

وأوضح الطوفان لـ (باسنيوز)، أن «توقيت تلك الهجمات جاء مترابطاً مع المناورات التي يقوم بها الجيش الإيراني قرب الحدود الغربية للعراق، وهو هنا واقعاً يقصد السعودية بهذه المناورات، حيث إنهم مسيطرين أمنياً وسياسياً على العراق ولا حاجة لهم بمناورات تجاهه».

لافتاً إلى أن «جميع المعطيات تؤكد بأن الميليشيات سوف تكرر الهجوم على السعودية من جديد وهي تعلن بوضوح عن عدائها للسعودية خصوصاً ولدول الخليج بشكل عام على اعتبارهم من حلفاء أمريكا في الشرق الأوسط».

خبير أمني: ما حدث في العراق هو «طرد» داعش وليس القضاء عليه

أعياد الطوفان

وفي وقت سابق اليوم، كشفت مصادر لوكالة ‹أسوشيتد برس› الإخبارية الأمريكية، أن طائرات محملة بمتفجرات انطلقت من العراق لمهاجمة القصر الملكي السعودي في الرياض، الشهر الماضي.

ونقل تقرير للوكالة، عن مسؤول بارز في إحدى المجموعات المسلحة المدعومة من إيران في العراق، قوله إن «طائرات مسيرة مفخخة استهدفت القصر الملكي السعودي في الرياض، الشهر الماضي، انطلقت من داخل العراق».

وأوضح المسؤول، الذي طلب عدم ذكر اسمه، أن «فصيلاً غير معروف نسبياً تدعمه إيران في العراق، أطلق 3 طائرات مسيرة من مناطق على الحدود العراقية السعودية، والتي اصطدمت بالمجمع الملكي في الرياض يوم 23 يناير/كانون الثاني».

وكشف المسؤول للوكالة، أن «أجزاء الطائرات المسيرة أتت من إيران وتم تجميعها في العراق قبل إطلاقها من هناك»، إلا أنه لم يكشف عن مكان إطلاق الطائرات المسيرة في المنطقة الحدودية، ولم يقدم مزيداً من التفاصيل حول المجموعة التي أعلنت مسؤوليتها عن الهجوم.

وفي السياق، نقلت ‹أسوشيتد برس› عن مسؤول أمريكي، طلب أيضاً عدم الكشف عن هويته، قوله إن واشنطن «تعتقد أن الهجوم على قصر اليمامة في 23 يناير/كانون الثاني، انطلق من داخل العراق»، ولكنه لم يوضح كيف توصلت الولايات المتحدة إلى هذا الاستنتاج.

كما أشار مسؤول عراقي اشترط عدم ذكر اسمه، إلى أن المعلومات الاستخباراتية الأمريكية، تمت مشاركتها مع الحكومة العراقية، بحسب الوكالة.

وكثيراً ماتكرر الميليشيات العراقية الموالية لإيران تهديداتها باستهداف السعودية .