برلمان كوردستان ووزارة البيشمركة يبحثان مستجدات عملية الإصلاح في الوزارة
كوردی عربي فارسى
Kurdî Türkçe English

أخبار أراء التقارير لقاءات اقتصاد ملتميديا لايف ستايل الرياضة ثقافة و فنون
×

برلمان كوردستان ووزارة البيشمركة يبحثان مستجدات عملية الإصلاح في الوزارة

زار اليوم الاثنين، وفد رفيع من برلمان كوردستان برئاسة د. هيمن هورامي نائب رئيس برلمان كوردستان، وزارة البيشمركة، لبحث آخر مستجدات عملية الإصلاح في الوزارة.

ضم الوفد كلاً من رئيس لجنة البيشمركة البرلمانية ونائبه، ومقرر اللجنة وأعضاءها ومستشاريها، وتم استقبالهم من قبل وزير البشمركة شورش إسماعيل ووكيل الوزارة سربست لزكين.

ووفق بيان لبرلمان كوردستان، طالعته (باسنيوز)، فقد جرى خلال الاجتماع الذي حضره الأمين العام لوزارة البيشمركة ورئيس الأركان وكبار ضباط الوزارة، التأكيد على التعاون بين السلطتين التشريعية والتنفيذية، ومناقشة آخر الإجراءات المتعلقة بعملية الإصلاح في وزارة البيشمركة، في ضوء القانون رقم ٢ لسنة ٢٠٢٠ الخاص بالإصلاح في مؤسسات الحكومة والمصدق من قبل البرلمان، فضلاً عن متابعة البرلمان لهذه الإجراءات وتسريعها.

وفي بداية الاجتماع أعرب د. هيمن هورامي باسم برلمان كوردستان عن شكره وتقديره لوزارة البيشمركة، وأثنى على قوات البيشمركة ودورهم وتضحياتهم في حماية أرض كوردستان وشعبها. وأضاف: «إننا في برلمان كوردستان نفعّل مهامنا البرلمانية في المتابعة و المراقبة، والتي تخدم- في نهاية الأمر - البيشمركة وتحسين وضعهم المعيشي، وذلك من خلال القوانين التي يشرعها البرلمان».

وطالب نائب رئيس برلمان كوردستان بتوضيحات حول تنفيذ قانون الإصلاح، ومراجعة قوائم الرواتب، وتوحيد القوات وإعادة تنظيمها.

من جانبه سلط وزير البيشمركة شورش إسماعيل الضوء على خطوات تنفيذ قانون الإصلاح في الوزارة، وقال: قطعنا مراحل جيدة على طريق الإصلاح من خلال خمس لجان رئيسة، بدعم قوات التحالف، والعملية مستمرة على الرغم من الصعوبات والعراقيل التي تعترضها، لكن هناك إرادة قوية لتشكيل قوة وطنية عسكرية حديثة».

وعن توحيد قوات البيشمركة، ذكر الوزير بأن جميع الألوية المشتركة تم تنظيمها - من حيث التشكيلات والملاكات- وفق مشروع قانون الإصلاح، وبالتنسيق والتشاور المباشرة مع قوات التحالف، ويتم دعمها ماديا ومعنويا وعسكريا من قبلها.

وقال أيضاً، إن «حجم الدعم المقدم من قبل التحالف وصل مستوى عالياً في جميع القطاعات، وإن توحيد قوات البيشمركة كافة بحاجة إلى توافق سياسي، وقامت قوت التحالف بإبلاغ الجهات السياسية بهذا الأمر، وعليهم جميعاً الانضواء تحت لواء وزارة البيشمركة».

وفي جانب آخر من حديثه ذكر وزير البيشمركة بأن «عمل البرلمان وواجباته مهمة ومؤثرة في دعم الوزارة لإنجاح الإجراءات التي اتخذتها، وفي سبيل ذلك نحتاج مشاورة البرلمانيين وتعاونهم في تحديد ومتابعة الجوانب الإيجابية والسلبية الخاصة بعملية التحديث العسكري في وزارة البيشمركة».

ووجه رئيس لجنة شؤون البيشمركة وأعضاء اللجنة خلال الاجتماع أسئلتهم و ملاحظاتهم واقتراحاتهم إلى هيئة الوزارة، وتم الرد عليها من قبلهم، واقترحت اللجنة عقد اجتماع خاص بينهما في ديوان البرلمان بهدف تحقيق المزيد من التعاون والتنسيق بين البرلمان و وزارة البيشمركة.