‹المدينة السعيدة› .. وضع الحجر الأساس لمشروع سكني – سياحي صيني عملاق في أربيل
كوردی عربي فارسى
Kurdî Türkçe English

أخبار أراء التقارير لقاءات اقتصاد ملتميديا لايف ستايل الرياضة ثقافة و فنون
×

‹المدينة السعيدة› .. وضع الحجر الأساس لمشروع سكني – سياحي صيني عملاق في أربيل

مشروع بكلفة 5 مليار دولار ويوفر 8 آلاف فرصة عمل ...

شهد الأسبوع المنصرم، وضع الحجر الأساس لمركز تسوق وسوق عصرية ضمن مدينة سياحية تضم بحيرة اصطناعية ومرافق أخرى، في مدينة أربيل، تنفذها شركة صينية.

المدير العام للاستثمار في أربيل سامان عارب قال اليوم: «تم وضع الحجر الأساس لمشروع إنشاء مركز تجاري صيني كبير الأسبوع الماضي».

وأضاف أن رئيس هيئة استثمار إقليم كوردستان شارك في مراسم إرساء الحجر الأساس إلى جانب طاقم القنصلية الصينية.

من جانبها ذكرت القنصلية الصينية لدى أربيل على صفحتها الرسمية في ‹فيس بوك›، أن المشروع سيعزز التعاون التجاري والاقتصادي بين الصين وإقليم كوردستان.

وأعربت القنصلية عن أملها في قدوم الكثير من الشركات الصينية للاستثمار في إقليم كوردستان وترسيخ آفاق التعاون والفائدة مع الشعب الكوردي.

وكان سامان عارب قد أفاد في أكتوبر / تشرين الأول لـ (باسنيوز)، أن الصين بصدد تنفيذ مدينة سياحية وإسكانية عملاقة في عاصمة إقليم كوردستان أربيل، بكلفة إجمالية تقدر بخمسة مليارات دولار.

وقال عارب، إن «شركة بكين الصينية قدمت عرضاً إلى هيئة الاستثمار لتنفيذ مشروع سياحي وإسكاني بقيمة خمسة مليارات دولار»، وأكد أن «المشروع سيوفر ثمانية آلاف فرصة عمل للعاطلين في الإقليم».

وبين أن «المشروع عُرض على بلدية أربيل ووزير البلديات ورئيس بلدية أربيل لتوفير الأرض المناسبة له»، وأن المستثمرين الصينيين أجروا زيارة إلى المكان المحدد في شمال غرب أربيل.

وأوضح أن «شركة بكين الصينية أنجزت مشاريع مماثلة في عدة دول أخرى»، لافتاً إلى أن «مشروع المدينة السياحية سيتألف من بحيرة مياه وموقع رياضي ومرافق حيوية أخرى».

وقال المسؤول الكوردي: «بعد توفير مساحة الأرض والانتهاء من إنشاء الطريق، ستباشر شركة بكين في تنفيذ المشروع على مساحة ألفي دونم».

ويقول المدير العام للاستثمار في أربيل، إن «الصين تأخرت في الدخول بمجال الاستثمار في كوردستان»، مشيراً إلى أن الاجتماعات مع القنصل والمستثمرين الصينيين أدت في نهاية المطاف إلى جذب آخرين وهو ما سيكون له تأثير مباشر على القطاع الاقتصادي وفرص العمل.

ووفقاً للخطة المقدمة إلى المديرية العامة للاستثمار في أربيل، سيتم تنفيذ مشروع «المدينة السعيدة» في غضون خمس سنوات بعد إرساء الحجر الأساس له.

وكان إقليم كوردستان قد أعلن في أكثر من مناسبة، عن توفير التسهيلات اللازمة للمستثمرين الأجانب لإنشاء مشاريع استراتيجية تصب في المصلحة العامة.