أربيل وبغداد تتفقان على جدول زمني لتنفيذ اتفاق شنگال
كوردی عربي فارسى
Kurdî Türkçe English

أخبار أراء التقارير لقاءات اقتصاد ملتميديا لايف ستايل الرياضة ثقافة و فنون
×

أربيل وبغداد تتفقان على جدول زمني لتنفيذ اتفاق شنگال

عقب اجتماع بحضور ممثلة الأمين العام للأمم المتحدة

قال وزير الداخلية في حكومة إقليم كوردستان ريبر احمد ، اليوم الثلاثاء ، ان اجتماعهم مع وفد عراقي برئاسة مستشار مجلس الامن القومي قاسم الاعرجي ، بحضور ممثلة الأمين العام للأمم المتحدة في العراق جينين بلاسخارت ، تناول مراحل البدء بتنفيذ اتفاق تطبيع الأوضاع في شنگال ، مشيراً الى ان الطرفين اجمعا على ضرورة تنفيذ كامل فقرات الاتفاق كما هي . 

وكان الوزير احمد يتحدث في مؤتمر صحفي مشترك مع الاعرجي عقد بعد انتهاء الاجتماع بين الجانبين.

وأشار احمد الى اتفاق الجانبين على وضع جدول زمني لتنفيذ بنود الاتفاق من النواحي الإدارية والأمنية والعسكرية والبدء بإعادة اعمار شنگال في اقرب وقت . كما نوّه الى اتفاق الجانبين على تنصيب قائمقام جديد لقضاء شنكال ، مشدداً على ان أهالي شنگال الاصلاء هم من سيديرون شؤون المدينة بأنفسهم ، فيما سيكون على أية جهة دخيلة على المدينة الخروج منها ولامكان لهم في مستقبل شنگال .    

كما أشار الى ان الأمم المتحدة ستراقب تنفيذ الاتفاق . مؤكداً انه سينفذ كما هو .

بدوره قال مستشار مجلس الامن القومي قاسم الاعرجي ، انه تأكيداً للعلاقة الطيبة بين بغداد واربيل وتعزيزاً للثقة ، نواصل الاجتماعات لحل كافة الخلافات والمشاكل التي كانت موجودة سابقاً ، مشدداً على ان هناك ارادة صادقة لحل هذه المشاكل ضمن العراق الفيدرالي .

لا يتوفر وصف.

ووصف الاعرجي ملف شنگال بـ"المهم والحساس" ، لافتاً الى ان هناك خطوات متقدمة في هذا الملف لتطبيع الأوضاع وإعادة الحياة المدنية الى تلك المنطقة وإعادة النازحين اليها ، وإدارة المدينة من قبل ابناءها و"إبعاد كل الذين يحاولون العبث بأمن هذه المدينة (سنجار)".

وتابع ، لن يكون هناك وجود لغير العراقيين في شنگال ولن تكون هناك اية قوة غير عراقية ، والذي سيبقى داخل شنكال وفي محيطها هي قوات عراقية وهي التي ستتولى ضمان الامن في المنطقة .

 مردفاً ، بالتأكيد هناك تعاون مع إقليم كوردستان لتنفيذ الاتفاق ، مضيفاً " اشكر حكومة إقليم كوردستان ومعالي وزير داخلية الإقليم لتعاونه وانقل تحيات رئيس الوزراء الأستاذ مصطفى الكاظمي لاهلنا في إقليم كوردستان".

هذا وكان وفد من الحكومة الاتحادية برئاسة الاعرجي وصل العاصمة أربيل ، اليوم الثلاثاء ، بهدف الاجتماع مع مسؤولين في حكومة إقليم كوردستان لبحث آلية تنفيذ اتفاق شنگال (سنجار) المبرم بين الجانبين ، بخصوص تطبيع الأوضاع في المدينة وإعادة النازحين اليها.

الوفد العراقي اجتمع فور وصوله بوزير الداخلية في حكومة الإقليم ريبر احمد ، بحضور ممثلة الامين العام للامم المتحدة في العراق جينين هينيس بلاسخارت.