الحشد الشعبي يشكل قوة جديدة من ‹العرب الوافدين› في كركوك
كوردی عربي فارسى
Kurdî Türkçe English

أخبار أراء التقارير لقاءات اقتصاد ملتميديا لايف ستايل الرياضة ثقافة و فنون
×

الحشد الشعبي يشكل قوة جديدة من ‹العرب الوافدين› في كركوك

كشفت مصادر مطلعة، أن ميليشيات الحشد الشعبي بصدد تشكيل قوة جديدة من العرب الوافدين في محافظة كركوك (أبرز المناطق الكوردستانية خارج إدارة إقليم كوردستان أو ما تسمى بالمتنازع عليها)، لنشرها في مركز قضاء الدبس، فيما كشف مسؤول حزبي كوردي أن هذه القوة مسؤولة عن أعمال العنف وإثارة المشاكل في العديد من قرى القضاء.

ووفق المعلومات الواردة لـ (باسنيوز)، يتمركز اللواء 22 من الحشد الشعبي في مركز قضاء الدبس، فيما تتواجد قوات من الحشد العشائري خارج البلدة، ومؤخراً قام الحشد الشعبي بتأسيس قوة جديدة باسم «حشد الإمامين»، ويخطط لنشرها في مركز القضاء.

بالصدد، أفاد مريوان جلال، مسؤول فرع الحزب الديمقراطي الكوردستاني في كركوك لـ (باسنيوز): «تتبع قوات (حشد الإمامين) في قضاء الدبس بمحافظة كركوك لإثنين من رؤساء عشائر العرب الوافدين يدعيان (خلدون وميثم)، وتتكون هذه القوات من العرب الشوفينيين الوافدين».

وأوضح أن «تأسيس هذه القوة يشكل خطراً كبيراً على الكورد ويثير استياء المواطنين، خاصة وأن هذه القوة ضالعة في العديد من المشاكل وأعمال العنف في القرى المحيطة بقضاء الدبس، حيث قامت بالاعتداء على العرب الذين تجمعهم علاقات صداقة مع الكورد».

وأكد المسؤول الحزبي الكوردي، أن «هذه القوة، سواء كانت باسم الحشد الشعبي أو باسم داعش، ضالعة في أعمال العنف في قضاء الدبس وتضمر العداء للكورد، وهؤلاء العرب الوافدين يشكلون خطراً على الكورد والمنطقة بأكملها».