حبس عاملين التقطا صورًا لجثة اللاعب الراحل إيميليانو سالا

23/09/2019 - 22:56 نشر في الرياضة

حُكم على عاملين في شركة (سي.سي.تي.في) البريطانية بالسجن، اليوم الإثنين؛ بسبب التقاطهما صورًا لجثة لاعب كرة القدم الأرجنتيني الراحل إيميليانو سالا، وانتشرت فيما بعد عبر مواقع التواصل الاجتماعي.

وكان سالا (28 عامًا) يستقل طائرة من نانت مقر فريقه السابق في غرب فرنسا إلى ويلز يوم 21 يناير / كانون الثاني الماضي ، ليخوض أول مباراة له مع كارديف سيتي في الدوري الإنكليزي الممتاز عندما تحطمت الطائرة الخفيفة التي كان يستقلها فوق القنال الإنكليزي.

وعقب انتشال جثته التقط شيري براي (48 عامًا) وكريستوفر أشفورد (62 عامًا) صورًا للجثة في المشرحة، وانتشرت هذه الصور في وقت لاحق عبر مواقع التواصل الاجتماعي.

وقال أنطوني جونز من النيابة العامة البريطانية لمكافحة الجريمة: "شيري براي وكريستوفر أشفورد تسببا في معاناة كبيرة لأسرة السيد سالا وأصدقائه بسبب أفعالهما المسيئة للغاية".

وأضاف: " لا يمكن تخيل سبب رغبة أي شخص في تسجيل أو مشاهدة مثل هذا النوع من الصور في انتهاك صارخ للسرية والخصوصية. كان الأمر فظيعًا حقًا وكلاهما يقضي حاليًا وقتًا في السجن نتيجة فعلتهما".

وفتحت الشرطة تحقيقًا في فبراير / شباط الماضي عقب التأكد من ظهور صور لسالا بعد وفاته على مواقع التواصل الاجتماعي.

وسيقضي براي، الذي اعترف في أغسطس / آب الماضي بـ 3 تهم تتعلق بسوء استخدام جهاز الكمبيوتر الخاص به وتضييق سير العدالة ، 14 شهرًا في السجن ، فيما سيقضي أشفورد 5 شهور بعد اعترافه بـ3 تهم تتعلق بسوء استخدام الكمبيوتر.