ادريس سالم

ادريس سالم

إن تاريخ الحركة السياسية الكوردية في غربي كوردستان، الذي أصبح من حصّة النظام السوري وأدواته وحلفائه بموجب تَرِكة سايكس – بيكو حافل بقامات نضالية ثائرة،

جان بابيير، في تجربته الروائية الأولى – بمحاسنها قبل مساوئها – يوكل لنفسه مهمّة الإمساك بالقارئ والاحتفاظ به حتى النهاية، بعد أن يقرأ آخر صفحة

يستعين الروائي السوري "مازن عرفة" ببنية سردية قوية وتقنيات روائية عديدة، في أولى رواياته التي نشرها عن دار "التكوين"، كالتعبير بأسلوب ساخر غريب عن التشتت

          يبدأ كلّ شيء وينتهي في بلدة صغيرة ومن مواطن مهلوس، لا اسم للبلدة ولا لذاك المواطن، هذا المواطن أو السارد هو الشخصية الرئيسية في

               تعدّ ألمانيا موطناً لحرّاس مرمى كرة القدم، وبمستويات عالية واحترافية، كتوني شوماخر وأوليفر كان وسيب ماير وينس ليمان ومانويل نوير..، واليوم نحن أمام عملاق

ظهرت خلال عمر الأزمة السورية، العديد من الإذاعات الإعلامية في المناطق الكوردية من غربي كوردستان، معظمها كانت في مدينتي عامودا وقامشلو «أهو حالة صحية في

الصفحة 1 من 7