اصابة شرطي في اشتباكات مع عناصر منظمة موالية لايران بالبصرة
كوردی عربي فارسى
Kurdî Türkçe English

أخبار أراء التقارير لقاءات اقتصاد ملتميديا لايف ستايل الرياضة ثقافة و فنون
×

اصابة شرطي في اشتباكات مع عناصر منظمة موالية لايران بالبصرة

أصيب شرطي عراقي ، الجمعة ، في اشتباكات بالأيدي بين قوات أمنية وعناصر منظمة موالية لإيران ، في محافظة البصرة (اقصى الجنوب).

مصدر في قيادة عمليات البصرة ، قال إن عشرات من عناصر منظمة "ثأر الله الاسلامي" ومناصريهم، احتشدوا أمام مقر للمنظمة في مدينة البصرة (مركز المحافظة) كانت القوات الامنية استولت عليها في وقت سابق ، مطالبين قوات الأمن بتسليمهم إياه وإطلاق سراح موقوفيها.

موضحاً ، أن " الموقف تطور لاحقا بعد محاولة أنصار المنظمة إخراج عناصر الأمن من المبنى بالقوة، واندلعت اشتباكات بالأيدي بين الطرفين، ما أسفر عن إصابة شرطي بجراح طفيفة".

والإثنين الماضي، سيطرت قوة أمنية خاصة على مقر المنظمة بالبصرة، الذي يقع على بعد كيلومتر من ساحة الاحتجاجات الرئيسية في المدينة ، وأوقفت 5 من عناصر حمايته وذلك على خلفية مقتل متظاهر وإصابة 5 آخرين، إثر إطلاق العناصر، مساء الأحد، النار تجاه عشرات المحتجين خلال محاولتهم اقتحام المقر.

ومنظمة "ثأر الله الاسلامي" التي تأسست عام 1995 تتخذ من البصرة مقرا لها ، ويتزعمها يوسف الموسوي، المدعوم من إيران والمطلوب للقضاء العراقي بتهم القتل والاختطاف خلال أعمال العنف الطائفية التي شهدتها البلاد بين عامي 2006-2007.

ولم يتسن التأكد إن كانت التهم الموجهة إلى الموسوي قد أسقطت عنه أم لا، لكن الغطاء السياسي الذي توفره المنظمة له قد يكون سببا لعدم محاكمته.

وفي 10 مايو/ أيار الجاري، وبعد 3 أيام فقط من تشكيل الحكومة الجديدة، برئاسة مصطفى الكاظمي، الرئيس السابق لجهاز الاستخبارات استأنف آلاف المتظاهرين المناوئين للطبقة السياسية الحاكمة ، احتجاجاتهم في العاصمة بغداد ومحافظات وسط وجنوبي البلاد.